المنزل الملعون قصه كامله








المنزل الملعون قصه كامله

المنزل الملعون قصه كامله


.مش عارف احكي قصتى اذاي قصتي اليوم من ابشع القصص والحكايات الي ممكن تقبلها في حياتك او تقراءها في رواية
من غير مقدمه طويله ابداء في القصه وقبل ما اقلك قصتي اعرفك بسمي في الاول انا اسمى محمد ٢٠ سنه والاسرة مكونه من امى
وابويه متوفي واخويه احمد اصغر منى بسنتين ١٨ سنه واختى الاصغر نور ١٠ سنين
سبنا البلاد انا والاسرة ورحنا القاهرة عشان الكليه البيت الجديد الي احنا هنقيم في قريب من جامعة القاهرة عشان يكون سهل عليه ان اروح الكليه وبالتحديد كلية تجارة جامعة القاهرة المهم بدون مقدمات كتير بعد دخلنا البيت الجديد حسيت بحساس غريب اول ما دخلت البيت احساس الرهبه والخوف واحساس التحذير من البيت ده قلت في نفسي اكيد الاحساس ده من الرهبه والخوف عشان مكان جديد لسا وما اتعوتش عليه بعد كدة دخلنا وكل واحد فينا اختار الاوضه الي هنقيم فيها انا اخترت اوضه واختى نور اختارت اوضه و احمد اختار اوضه وامى راحت اوضتها وكل واحد فينا راح ينام من غير اكل من كتر التعب من السفر

مجرد ما نمت وسمعت صوت همس حد بيتكلم في الاوضه بتعتي بكلمات مش قادر ان احددها ولكن ركزت شويه وسمعت شخص ييتكلم وبيقول ارحله من المنزل واله لا تالوم غيرانفسكم ارحله من المنزل المنزل ليس منزلكم وانتم من اقتحمتم منزلنا ولو لم ترحله سانتقم وساقتلكم جميعا فتحت عينى الحمد الله كل دة كان حلم بصيت في الساعه وكانت الساعه 7.30 خرجت من الاوضه عشان اشوف امى في المطبخ بتحضر الفطار واختى معها واخويه احمد منتظر امى بعدها كلنا وكان كل تفكيرى في الحلم الغريب وكلمات الوعيد بالنتقام بصيت علي عين اخوتى احمد ونور وفي اعنهم خوف ورعب وكل واحد فيهم محطش لقمه من الاكل كل الي بيعملوه بيبصه علي الاكل فقط بعد ما خلصنا اكل اخويه احمد قال انا سمعت صرخه جمده وشخص طويل اوى وشكله وحش جدا ساحب طفل صغير وفي ايدة التانيه سكين فصل راس الطفل من جسمه وبعدها اعد يقطع في

وقطع جسمه كلها وكلهم وبيقول ليه اننا لازم نخرج من البيت عشان البيت ده مش بتعنا ليس واحنا الي اقتحمنا ولو مخرجناش هينتقم مننا واحد واحد انا سمعت الكلام دة ومش عارف اقول لاخويه ايه انا فعلا سمعت الكلمات ولكن ماشوفتش الكائن ده وتقطيعه للطفل واكله انا الي عملته ان خت اخويه احمد في حضنى وقلتله ما تخفشي يا حبيبي دة كبوس عشان بس البيت لسا جديد ومتعوتش عليه بعدها رحت الكليه وفي عقلي اساله كتير عن البيت دة والحاجات الي بتحصل في وبنشوفها خلص يوم الكليه وصلت البيت عشان اشوف راجل عجوز واقف تحت البيت يقرب عليه ويقول ارحل يابني من البيت ده عشان هتندم بعد كده واله
وصحاب البيت مش هيسبوك في حالك وله هيسيبه اهلك بعد كدة لسا هتكلم الراجل العجوز اختفي من قدامي كانه لم يكن موجود من الاساس بعدها طلعت البيت ولقيت امى بتحضر الاكل رحت عشان اكل مع امى واخواتي
وفجأه امى بصت عليه بصت استفسار وخوف مش عارف معنها خلصنا اكل وروحت الاوضه عشان النوم وبمجرد مانمت سمعت نفس الهمسات ونفس كلمات الوعيد بالنتقام والخروج من البيت ولكن فجأه سمعت صوت صراخ لشخص اترعبت من الصوت معرفتش اتحرك من مكاني شوفت الباب بيتفتح باب الاوضه وكان حد داخل وبيجر طفل في ايده وفي الايد التانيه سكين بعدها قطع رأس الطفل بسكين وقطع جسمه اجزاء وبعدها ابتدا ياكل لحم الطفل ده انا شايف المنظر ده ومش عارف استوعب الي بيحصل مش عارف اتكلم قادر وله عارف اتحرك من مكاني واقف
في لحظه الكائن بعد ماكل الطفل اتكلم ويقول اذا لم تخرج من المنزل ساحول حياتكم الي جحيم
مجرد ماخلص كلمه الكائن ده اختفي باب الاوضه يتفتح بقوه وامى واخوتى يدخله عليه وانا لسا مش مستوعب الي بيحصل
وامى قربت ليه وقالت مالك يا محمد احنا سمعنا صوتك وبتصرخ بنحاول نكسر الباب مش قدرين وكنت عمال تردد كلمت سبنى انا مش عاوز اموت احنا هنخرج من البيت بس سبنى لحد ما كسرنا الباب ولقيناك مبرق للمرايه
وليه كل هدومك مقطع كده ليه يا محمد في ايه بظبط انتا تصرفاتك غريبه جدا من يوم ما جينا البيت قلتلها مالها تصرفاتى يا امى طالبت من اخوتى يخرجه من الاوضه
بعدها امى قفلت الباب وقربت ليه قالت انتا تصرفاتك غريبه يا محمد الايام دى وغير كدة انتا بقيت تصحه بليل وتقعد بالساعات في الحمام وبتكلم حد بكلام غريب عمال تقول انا مش هقدر اقتل اخويه ارجوك ارحمنى انا مش هقدر اديلك اخويه اضحيه ليك مش هقدر وبعد كدة تقعد تصرخ وله اكن حد بيعذبك جوه الحمام انا بكون وقفه وسمعه ومش قدره افتح الباب من شدة الرعب من الي بيحصل والكلام الي بتقوله فيك ايه يبني انا سمعت الكلام دة
مش قادر اقول اى كلمه انا لازم افهم ايه حكاية البيت دة
المنزل الملعون الجزء التانى...
بعد ما سمعت كلام امى مش قادر اصدق وله عارف اتصرف ازاى انا ممكن اقدم اخويه اضحيه للكائن الغريب ده
مش معقول الكلام ده قررت ان لاذم اعرف ايه سر البيت ده خرجت من الاوضه ونزلت من البيت عشان ادور علي الراجل العجوز لان اكيد عنده كلام كتير عن حكاية البيت ده
بعد ما نزلت من البيت بصيت يمين ويسار علي امل ان اشوف العجوز مره تاني هذه المجوز
وبالفعل شوفت الراجل العجوز واقف جمب البيت وراح جه عليه ويقول كنت عارف انك هدور عليه
وكمان بعد ماشوفت نفس الكائن في حلمك اليوم وطلب منك تقدم اخوك اضحيه بعد سمعت كلام الراجل العجوز ايه قصة البيت ده
ومين انت وليه حزرتني من البيت رد عليه العجوز وقال بدون اساله كتير انتا عاوز تعرف ايه حكاية البيت ده ومين الشخص الي بيظهر في حلمك
بص يبني حكاية البيت دة ان كان ساكن في شخص وزوجته وابنها الصغير عنده ٨ سنين كان شخص عادى جدا ولكن ديما كنا نسمع صوت صراخ وخناق مع زوجته وبعدها بفترة فجأنه بختفاء الزوج سالنا عن سبب اختفاء زوجها
قالت هم انفصله عشان كان في خلاف كبير معاهم وهو سافر ومش هيرجع تانى صدقنا الكلام وعدة اكتر من ١٠ سنوات بعدها حدث للزوجه حادث وراحت المستشفي وبعدها بكام يوم خرجت من المستشفي ورجعت البيت تاني هي وابنها
بعدها بشهر لحظنا اختفاء الام هى كمان روحنا وسالنه قال لنا ابنها ان
امى سافرة لحد من قريبها وانا كمان هسافر البلد وهنعيش انا وامي هناك ومش رجعين هنا تاني
عده ١٥ سنه وفي يوم شوفنا الابن جه البيت تانى ولكن شكله تغير سنه كبر
ومن يومها حصلت المعانه الحقيقيه لاهل المنطقه كل يوم يختفي طفل وره طفل دفعنا الي بيحصل من اختفاء الاطفال الملحوظ الي اقتحام البيت ومواجهة الابن
اول مادخلنا البيت كان عباره عن مجزره دم وقطع من اللحم وعظم
وشوفنا الابن في المطبخ بيشوى قطع لحم هجمنا عليه وكتفنا
وبعدها حكلنا القصه كلها كلام لم يعقل ولا يصدق من الاساس والكلام هو انه في صغره كان بيعاني شدة خناقات امه وابو
كان يخاف من ابو الي كان ديما بيتعصب عليه وعلي امه
وفي يوم وكان والدو وولدته بيتخنقو مع بعض
راح الطفل هجم علي ابوو واعد يضرب في ابو بشيئ ثقيل علي راس وجري الي الاوضه بعدها شاف امه وهو في الاوضه بتكمل ضرب علي والدة بنفس الشيئ الثقيل علي رأسه لحد مامات بعدها ام الطفل قفلت الباب علي الطفل وبعدها صحي تاني يوم
والمفجأه ان الام كانت بتضحك في وش في ابنها لاول مرة وحضنته
وتقوله ابوك سافر ومش هيرجع ابدا الطفل استغرب من كلمها وبرغم انه شاف امه وهيا تقتل ولدو
هو مش عارف ايه السبب الي خلتها تكذب عليه
بعدها قلتلو حبيبي عاوز تاكل انا هقوم هحضرلك تاكل عارف هتاكل ايه هتاكل لحمه مشويه الي انتا بتحبها
وكل يوم هناكل لحم مشوى من الي بتحبها بعدها عدة سنين علي موت والدى وبعد ما امى حصل لها حدثه وراحت المستشفي
انا اول ماسمعت خبر انها في المستشفي جريت عليها واول ما وصلت قالت يابني عاوز اقلك علي سر انتا مش عرفه من سنين وانا اليوم هموت ولازم تعرفه فاكر
والدك والحلم الي حلمتو انى اقتلت والدك ده ماكنش حلم كان حقيقي فعلا عشان اكمل ليك القصه عوزه اطلع من المستشفي الان وارجع البيت
بالفعل طالب من الطبيب ان والدتى عوزه تخرج من المستشفي انهرده الطبيب اعترض في الاول وبعدها وافق بشرط الرعايه رجعنا البيت
امى كملت كلمها وقالت
ياريت وانا بحكيلك قصة موت ابوك مش عوزه منك اى مقاطعه حتي لو كان الكلام الي هتسمعه كلام مش هتقدر تصدقو مش عوزه منك اى اساله اسمع بس بدون مقاطعه ..
انتهاء الجزء التاني المنزل الملعون الجزء الثالث
بعد ما راحت امى البيت وعرفت منها ان الي شوفتو من قتلها لولدى كان حقيقي مش حلم وقالت
ان هكملك القصه وطالبت منى ان لا اقاطعها الي عملته هو ان سمعت بس
القصه ياابنى ان بعد ما قتلت ابوك فكرت كتير ازاى هخفي الجثه كانت في فكرة مجنونه في عقلي وانت ساعدتنى فيها قاطعتها وقلت لها انا ساعدتك ازاى قالت مش عوزه اي مقاطعه منك
نفذت فكرتي وهي قطعت ابوك الي قطع وقلت ازاي هخفي لحم ابوك بعد ما قطعته ....
قاطعت امي تاني وبصيت عليها بصت رعب واستغراب قلت الي انا بفكر في ده حقيقي
هزت راسها بمعني ان الي بفكر في ده الي حصل وكان هو
بعد ما قطعت ابوك الي حتت روحت المطبخ وشوية لحم ابوك
وانتا ساعتنى انك كلت كل لحم ابوك في الفتره الي فاتت واتخلصة من جثة ابوك للابد
بعد ما سمعت الكلام امى مش اقدر اتكلم وله اتحرك من مكاني
الي عملته هو صراخت جامد مزهول من الي امى عملتو لعدم انا اكلت لحم ابويه طول الفترة الي فاتت هجمت علي امى
وخنقتها لحد ماقطعت النفس
وعملت نفس الي عملتو في ابويه قطعتها الي اجزاء وشوتها واكلتها من اليوم ده وانا تحولت الي شخص مش طبيعي اكل لحوم البشر مش بتزوق الحم الطبيعي فكرت كتير ازاى هجيب ضحايه عشان اكلهم
رجعت تانى البيت قمت بجزب الطفال الي البيت وقتلهم واكلت
لحمهم بعد ما سمعنا الكلام دة من الشخص الملعون قررا انه لازم يموت ذبحنا ودفنا في البيت
ولكن قبل مايموت قال
مش هسيب وله واحد فيكم في حالوو من اليوم ساعود وانتقم منكم كل واحد فيكم هيموت والي هيجى البيت ده وهيقعد في البيت ده مش هسيبه
بعد ما خلص العجوز حكاية البيت الملعون مش عارف افكر وله عارف هعمل ايه
رجع العجوز واتكلم تاني و قال اهرب يا ابنى انتا واهلك لازم تخرجه من البيت فورا

انا كده حكتلك حكاية البيت وانتا بقا الي في ايدك القرار شوف هتعمل ايه يابني بس انصحك تانى اهرب ..
انتهت رايكم بقا ف الكومنتات

إرسال تعليق

0 تعليقات