المنزل الملعون






منزل الجن والعفاريت المنزل الملعون قصة رعب حدثت بالفعل

المنزل الملعون



سوف اقدم لكم اليوم قصة رعب مخيفة بعنوان منزل الجن والعفاريت وهي قصة رعب حقيقية حدثت بالفعل .
كان 
المنزل الملعون خالي من البشر لمدة عامين , بعد حدث جريمة قتل بشعة بداخله ، لمدة عامين كاملين ،  نشرت الصحف الخبر وتفاصيل الجريمه وقتها ،وكانت الصحف كلها مليئة بتفاصيل عن تلك الجريمة الوحشية البشعة ، وكان الناس يخافون من المنزل ومن تلك الدماء المقززة التي كانت تلطخ جدران المنزل , و رائحة الموت الكريهه التي تخرج منه والقو عليه اسم المنزل الملعون .



جاء زوجين السيد والسيدة غريفين لمشاهدة ومعاينة المنزل ، ونظرا لسعره الزهيد اشتروا المنزل واحضروا العمال حتى ينظفوا الدماء من الجدران وحوض الاستحمام ، ومغسلة المطبخ ولم يستطيعو ازالت  بقع الدماء من الارضيات ،فرشوا السجاد لتغطية بقع الدم لتي حاولوا ازالتها بلا فائدة من على الألواح الخشبيه للارضيات .



وبعد الفرش وتجهيز الشقة ولكن كانت هناك ولمدة أسبوع كامل ، رائحة غريبة جدا وزفرة في الخزانه السفلية ، كان العمال يتهامسون بينهم عن لعنة الدماء الموجودة في المنزل ، اعتقد السيد غريفينز أنه من الأفضل تجنب إخبار أبنائه عن تاريخ منزلهم الجديد ، فلم يكن هناك داعي للاخافتهم وازعاجهم ، فكلها امور مضت وانتهت .



انتقات الاعائلة الى 
المنزل الملعون وكانت الأمور تسير بشكل جميل وكان الأطفال سعداء بالمنزل الجديد الواسع ، وبعد مضي عشر ايام دون أي مشاكل وحين كانوا يستعدون للنوم ، قالت الزوجة بفزع : هل تعلم أن يد السيدة بنتلي التي كانت تسكن في المنزل قبلنا تم العثور عليها في المطبخ يا حبيبي ؟
رد الزوج بتقزز قائلا : نعم ، ولكن الاصابع يا عزيزتي كانت في غرفة الطعام واجزاء منها في كل مكان ، وهذا ما سبب الفوضى في المنزل كله ، يبدو أنها كانت تحاول الفرار من القاتل ، ردت الزوجة يبدوا أنه لم يتمكن من قطع ساقيها بعد ان قطع الاصابع وهي تهرب حتى اخر لحظة قطع الاصابع .



قال الزوج بتعجب : يبدو أنه لم يخطط لهذا الأمر من قبل لأن أختها كانت على موعد معهم على العشاء ، حتى رجل البريد الذي جاء لتسليم الرسائل كان يمكنه أن يهرب ولكنه لم يهرب فيبدوا أن هناك شيء غير طبيعي يا عزيزى .
قالت السيدة غريفين : كانت فوضى تعم المكان والكثير من الدماء ، قال الزوج : سوف آخذ حماما قبل النوم يا حبيبتي ، ثم ابتسم وهو يكمل بلا مبالاة :
حيث قطعت ساق السيدة بنتلي يا عزيزتي ضحك الاثنان بصوت عالي ، وذهب الزوج الى الحمام ليستحم.



شعر السيد غرفين مرة واحدة بشعور غريب ، اخذ ينظر الى نفسه في المرآة ، كان يشعر بان هناك شيئا خاطئ فتح بهدوء باب الحمام ، مشى بصمت أسفل المدخل وصل إلى السلالم اسفل المنزل الملعون ، فتح خزانة صغيرة ، وكأن يبحث عن شيء وهنا رأة في زاوية الخزانة انه الفأس .



كانت السيدة غريفين جالسة في غرفتها أمام مرآة ، تمشط شعرها ، رأت زوجها يأتي إلى الغرفة ، وكانت يديه خلف ظهره وترتسم نظرة غريبة على وجهه سألته الزوجة بقلق : ماذا بك، يا عزيزي ؟  
رد عليها : أفكر كيف الا أحدث فوضى هذه المرة يا عزيزتي ، واخرج الفأس من خلف ظهره واخذ يضربها على رأسها حتى هشمها تماما وقام بتقطيع جسدها ،استيقظ احد الاطفال واخذ يصرخ بفزع عند رؤية هذا المنظر وقام الاب بقتلة أيضا وصعد ليقتل طفليه الأخرين ووجد رجال الشرطة جثث الجميع غارقة في دمائها في اليوم التالي ومشاهدة اشرطة الفديو التي سجلتها كاميرات المراقبه وعرفوا بأن الزوج هو من قتل العائلة ،ولكن لم يفهم احد لماذا فعل ذلك ؟
فهناك شيء خاطىء بالموضوع وغريب ،ومن حينها و 
المنزل الملعون مغلق لم يدخله احد ولم يجرؤ احد على الاقتراب منه حتى اليوم ولا يعرفون السبب لما حدث للعائلتين .





إرسال تعليق

0 تعليقات